وقت القراءة: 4 min

ماذا يجب معرفته بداية هذا الأسبوع؟

ماذا يجب معرفته بداية هذا الأسبوع؟

Table of Contents

  • Dollar Index
  • EURUSD
  • USDJPY
  • XAUUSD

اليكم أداء الذهب، الفضة والعملات الرئيسية الأخرى مقابل الدولار الأمريكي خلال الأسبوع الماضي.

Dollar Index

شهد الدولار هبوطا كبيرا خلال تعاملات يوم الجمعة، حيث تخلت العملة عن سلسلة أرباحها التي استمرت لأربعة جلسات متتالية منذ بداية هذا الأسبوع. على الرغم من ذلك أنهى الدولار الأسبوع بمكاسب بسيطة بلغت 0.26% مدعوماً بنبرة حذرة من صانعي السياسة في الفيدرالي حيث سلط محضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية (FOMC) في الأول من مايو، الضوء على نقاش حول تقييد السياسة النقدية الحالية في ضوء قوة الاقتصاد. وقد أجمع الكل على أن تكون السياسة "كافية" لتقييد التضخم بشكل فعال والصحة القوية للاقتصاد الأمريكي، والتضخم الثابت، وسوق العمل الضيق. وقد تراجعت احتمالية خفض أسعار الفائدة في شهر سبتمبر من 60% الى 53%.

EURUSD

يتداول زوج اليورو/الدولار الأمريكي في المنطقة الإيجابية لليوم الثاني على التوالي حول مستوى 1.0850 بداية هذا الأسبوع. المشهد الثابت للسياسة النقدية يبرز التباين الواضح بين الاحتياطي الفيدرالي والبنوك المركزية الأخرى في مجموعة العشر، وخاصة البنك المركزي الأوروبي (ECB)، تضاءلت التوقعات بخفض سعر الفائدة من قبل الأخير قليلاً يوم الخميس بعد أن زاد نمو الأجور المتفاوض عليها للبنك المركزي الأوروبي بنسبة 4.69%، مقارنة بـ 4.45% في الربع الأخير من عام 2023، مما أثار الحذر مجدداً قبل خفض محتمل للفائدة في يونيو.

نظراً للمستقبل، فإن الأسس الاقتصادية الضعيفة نسبياً في منطقة اليورو، بالإضافة إلى مرونة الاقتصاد الأمريكي، تدعم السرد المستمر لتباين السياسة بين الفيدرالي والبنك المركزي الأوروبي وتميل نحو دولار أقوى على المدى الطويل، خاصةً بالنظر إلى الاحتمالية المتزايدة لقيام البنك المركزي الأوروبي بخفض الفائدة قبل الفيدرالي.

من منظور فني، يمكن أن يجد زوج يورو/دولار الحاجز الرئيسي عند الحد العلوي لنموذج المثلث المتماثل الذي يتزامن مع الحاجز النفسي لمنطقة 1.0894. اختراق هذه المنطقة قد يدعم الزوج من أجل اختبار مقاومة التراجع عند منطقة 1.0981. أما من الجانب السفلي يظهر أول دعم محتمل عند المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم بالقرب من منطقة 1.0787 يليه 1.0650.

USDJPY

أوقف الين الياباني (JPY) سلسلة خسائره التي استمرت ثلاثة أيام، بتأثير من تصريحات محافظ بنك اليابان (BoJ) كازو أويدا يوم الاثنين. أويدا أشار إلى أن هناك تقدماً قد تحقق في الابتعاد عن الصفر ورفع توقعات التضخم، ولكن هناك حاجة لإعادة تثبيتها، هذه المرة عند هدف 2%. وقال أيضاً إن بنك اليابان سيمضي بحذر، متماشياً مع البنوك المركزية الأخرى التي تتبنى أطر استهداف التضخم. وقد ظل معدل التضخم السنوي في اليابان فوق هدف بنك اليابان البالغ 2%. هذا الاتجاه التضخمي المستمر يضع ضغطاً على البنك المركزي للتفكير في تشديد السياسة النقدية. وقد أكد بنك اليابان على أهمية دورة اقتصادية فاعلة تتميز بتحقيق مستدام ومستقر لهدفه السعري البالغ 2%، مصحوباً بنمو قوي في الأجور، كشرط أساسي لتطبيع السياسة.

من منظور فني، يمكن أن يُنظر إلى الاختراق فوق حدود 157.30إلى استمرار الاتجاه الصعودي إلى الهدف التالي عند 160.32. أما من الجانب السفلي تشكل منطقة 156.40مستوى دعم قوي يليها 156.00.

XAUUSD

تراجعت أسعار الذهب بشكل كبيرخلال الأسبوع الماضي بحوالي 2.6%. كان هذا الانخفاض مدفوعًا بشكل رئيسي بارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية بعد صدور محضر الاحتياطي الفيدرالي الذي جاء بنبرة متشددة, بالاضافة لمؤشرات مديري المشتريات الصناعي والخدمي في أمريكا التي فاقت التوقعات، والتي أظهرت أن النشاط التجاري في قطاع الخدمات تسارع إلى أقوى وتيرة له منذ أكثر من عامين في مايو، وهو ما يعتبر علامة على أن الاقتصاد يتماسك بشكل جيد وقادر على تحمل معدلات فائدة أعلى لفترة أطول. أسعار الذهب ستتأثر بشكل كبير ببيانات مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي التي ستصدر هذا الأسبوع. تشير التقديرات التوافقية إلى أن مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي ارتفع بنسبة 0.3% في أبريل.

من منظور فني وضمن الاطار الزمني اليومي، ، تراجعت أسعار الذهب إلى ما دون خط الاتجاه الرئيسي عند 2,360$ و38.2% من مستوى تصحيح فيبوناتشي. مع تسارع الزخم الهبوطي، قد يتحرك البائعون قريبًا نحو المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا عند 2,310 $. في حالة استمرار الضعف، سيكون التركيز على حاجز 2,300$ النفسي. أما من الجاني العلوي، قد يظهر مستوى المقاومة قرب منطقة 2,375 $. يليه 2,420 .

ميشال صليبي.

كبير محلّلي الأسواق المالية فيFxPro

هل كان المقال مفيدا"؟